المغرب يحتضن الدورة السابعة للملتقى الوطني لفن الكاريكاتير

تحتضن مدينة شفشاون في المغرب العربي الدورة السابعة للملتقى الوطني السابع لفن الكاريكاتير والإعلام، والتي ستنظم هذه السنة تحت شعار: «الكاريكاتير خطوط ترسم الحرية»، وتحمل الدورة اسم جريدة «التقشاب» كتكريم لهذه المعلمة الإعلامية، التي ساهمت في إرساء مبادئ الفن الساخر في المغرب. وستشهد الدورة، التي انطلقت أمس، وتمتد على مدار ثلاثة أيام، تنظيم مجموعة من الندوات واللقاءات، بالإضافة إلى الأنشطة، التي ستنظم بالهواء الطلق، والتي سيتم عبرها الإنفتاح على سكان المدينة.
فبعد حفل الافتتاح، انطلاقا من الساعة السادسة والنصف في مسرح الهواء الطلق في القصبة الأثرية، ستنظم أولى الندوات في قاعة الندوات في مركب محمد السادس وتخصص لموضوع «الإعلام وصناعة الرأي العام»، بمشاركة أحمد أفزارن الصحافي السابق بإذاعة «ميدي1» وعبد الله الدامون مدير نشر جريدة «المساء»، بالإضافة إلى مجموعة من رسامي الكاريكاتير. أما صباح يوم السبت فستنظم في دار الثقافة حلقية «الإعلام والكاريكاتير: أفق الصحافة الساخرة في المغرب»، وسيليها توقيع كتاب» باسم جيل ضائع» للصحافي المغربي جمال بودومة.
وخصصت فترة ما بعد الزوال بساحة وطاط لحمام لرسومات البورتريهات، في اطار لقاء مفتوح بين ساكنة المهرجان والرسامين المدعوين للدورة من المغرب وإسبانيا ومصر.
وخصصت فترة المساء ابتداء من الساعة العاشرة لفترة التكريمات، حيث سيتم الاحتفاء بتجربة جريدة التقشاب، من خلال مؤسسها حميد البوهالي والفنان احمد موتاج، كما سيتم في الفقرة الثانية تكريم الصحافي عبد الصمد بن الشريف. وستشهد صبيحة اليوم الأخير للمهرجان تقديم عرض من طرف رسام الكاريكاتير المصري تامر يوسف، في حين ستحتضن قاعة الورشات بالمركب الثقافي لمسابقة في الرسم مخصصة للأطفال، واختتم المهرجان ليلا بحفل موسيقي.

اترك التعليق