الفنان محمد سباعنة يختتم معرضا للكاريكاتير في واشنطن

عاد الفنان الفلسطيني محمد سباعنة من رحلة الى الولايات المتحدة الأمريكية، أقام خلالها معرضا لرسومه الكاريكاتورية في واشنطن، بدعوة من السفارة الفلسطينية، بحضور نخبة من أبناء الجالية الفلسطينية والمناصرين للقضية.
وقال سباعنة إن المعرض جاء” بدعوة من السفارة الفلسطينية في واشنطن والتي قدم الشكر لها لدعوتها لإقامة معرض لرسوماته الكاريكاتورية احتفالا بيوم الأرض”.

وأشار سباعنة إلى تلقيه دعوة من New School for social Research ، التي تحوي واحدة من أهم كليات الفنون في العالم، حيث ألقى محاضرة شارك فيها مجموعة من طلبة الفنون وفنانين الكاريكاتير والكومكس في ولاية نيويورك، وعدد من النشطاء والداعمين للقضية الفلسطينية، شرح خلالها بشكل موجز عن تاريخ فن الكاريكاتير الفلسطيني، عارضاً تجربته ومجيباً التساؤلات حول تجربته.
كما قدم سباعنة محاضرة في كلية الفنون البصريه بولاية نيويورك، استعرض فيها تجربته الفنية، وقدم تعليقاً على المشاريع الفنية للطلبة، كما زار سباعنة قسم الكومكس والكاريكاتير في جامعة كولومبيا، أهداهم كتاب ناجي العلي ومجلة للكونكس انتجها مجموعة من فناني غزة بجهود شخصية.
وقال سباعنة “دوري كفنان فلسطيني يستند على نقل معاناة شعبي عبر لغة بصرية قادرة على مخاطبة الجميع، مرتكزة على العقل والعاطفة في طرحها، ومستعرضة جوانب حياتنا اليومية من منطلق إنساني بعيداً عن خطابنا التقليدي”.

اترك التعليق