اعتقال رسام كاريكاتير ماليزي لاتهامه رئيس الوزراء بالتأثير على القضاء

اعتقلت الشرطة في ماليزيا رسام كاريكاتير شهير بعد نشره لعدة تغريدات وصور اتهم فيها رئيس الوزراء “نجيب عبدالرزاق” بالتأثير على القضاء.

جاء ذلك على خلفية تأييد المحكمة العليا في البلاد لقرار محكمة الاستئناف بسجن زعيم المعارضة “أنور إبراهيم” 5 سنوات لإدانته بممارسة الشذوذ الجنسي مع أحد مساعديه.

وذكرت هيئة الإذاعة البريطانية «بي بي سي» اليوم الأربعاء أن الشرطة اعتقلت زولكيفلي أنور الحق المعروف باسم «زونار»، والبالغ من العمر 52 عاما، لاتهامه بإثارة الفتنة بعد أن نشر رسما كاريكاتريا على موقع «تويتر» يظهر رئيس الوزراء، نجيب عبدالرزاق، بأنه القاضي في قضية أنور إبراهيم.

من جانبها، انتقدت منظمة «هيومن رايتس وواتش» المعنية بالدفاع عن حقوق الإنسان حول العالم اعتقال هذا الرسام، ليلة الثلاثاء، كما اتهمت حكومة نجيب عبدالرزاق بـ«تحويل الانتقاد السلمي إلى عمل إجرامي وهو ما يهدد الدولة».

وكانت جماعات حقوق الإنسان داخل وخارج ماليزيا وصفت قضية زعيم المعارضة، أنور إبراهيم، بأنها مدفوعة بدوافع سياسية لعزله باعتباره يشكل تهديدا للائتلاف الحاكم.

اترك التعليق