وفاة رسام الكاريكاتير العراقي “أحمد الربيعي”

نعت الأوساط الفنية والثقافية فنان الكاريكاتير “أحمد الربيعي” الذي توفي صباح اليوم الأربعاء في إحدى مستشفيات أربيل إثر نوبة قلبية.

ونعى رسام الكاريكاتير “خضير الحميري” زميله بالقول: “بقلب يعتصره الحزن والألم أنعي لأصدقائي وأحبتي وفاة صديقي فنان الكاريكاتير الرائع أحمد الربيعي في إحدى مستشفيات أربيل صباح اليوم الاربعاء..بعد أن أصيب باإلتهاب رئوي شديد..خسارتنا وخسارة الصحافة وفن الكاريكاتير برحيلكم كبيرة ايها الفنان الحبيب”.

والربيعي مواليد بغداد 1968 فنان كاريكاتير عضو رابطة رسامي الكاريكاتير العراقية نقابة الصحفيين يعمل في جريدة الصباح الجديد العراقية اليومية، وأقام العديد من المعارض الشخصية كمعرضه الشخصي الأول على قاعة  النصر في بغداد عام 1993، والمعرض المشترك الذي أقيم على قاعة المركز الثقافي الفرنسي ببغداد ايضا عام 2002 ثم عاد الى العمل في جريدة الصباح الجديد.

كما  شارك في معارض أخرى داخل العراق وخارجها، كمهرجانات الرسم الساخر في اليابان وبلغاريا وفرنسا والمكسيك، وأصدر كتابين عن أعماله الفنية فصدرت مجموعته الأولى التي نشرها في مصر والتي ضمت 150 رسما كاريكاتيريا أعد بين 1993 و2003 والإصدار الثاني يضم أعماله التي أنجزها بين 2003 و2011.

ونشر الفنان الراحل في الشهر الماضي في جريدة الصباح الجديد بورتريه لشخصية المرشد الإيراني خامنئي بمناسبة ذكرى الثورة الإسلامية الإيرانية أثارت جدلا كبيرا وتهديدات بغلق جريدة الصباح الجديد.

اترك التعليق